مـنــتــديـــات حــق القانونية
اهلا بك اخي الزائر
منتديات حق
الموسوعة القانونية الشاملة

يسعدها ان تعرف بنفسك
وان لم يكن لديك حساب الرجاء منك اتمامه
ونتشرف بانظمامك الينا


موسوعة قانونية شاملة
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» التنازل عن الحق والتنازل عن الدعوى
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة I_icon_minitimeالخميس أكتوبر 31, 2019 8:08 pm من طرف وليدالصكر

» ادوات الـبـحـث العـلـمــي
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة I_icon_minitimeالثلاثاء أغسطس 13, 2019 1:43 pm من طرف وليدالصكر

» اهـانـة مـوظـف
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة I_icon_minitimeالثلاثاء أغسطس 13, 2019 1:37 pm من طرف وليدالصكر

» الذمة المالية
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة I_icon_minitimeالخميس أغسطس 08, 2019 9:00 pm من طرف وليدالصكر

» استفسار
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة I_icon_minitimeالسبت يوليو 20, 2019 9:26 pm من طرف وليدالصكر

» الإرادة المنفردة
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة I_icon_minitimeالجمعة مايو 03, 2019 10:31 am من طرف وليدالصكر

» ما معنى المدعي العام او مكتب النيابة العامة؟
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة I_icon_minitimeالسبت أبريل 27, 2019 12:36 pm من طرف وليدالصكر

» المرسوم التشريعي رقم (17) للعام 2012 المتعلق بتطبيق أحكام قانون التواصل على الشبكة ومكافحة الجريمة المعلوماتية
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة I_icon_minitimeالجمعة يناير 25, 2019 12:49 am من طرف وليدالصكر

» الارض المحبوسة
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة I_icon_minitimeالجمعة يناير 04, 2019 9:48 pm من طرف وليدالصكر

» دعوى ضد مستخدم ترك العمل بدون إنذار
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة I_icon_minitimeالجمعة يناير 04, 2019 8:28 pm من طرف وليدالصكر

» تعريف القانون البحــري
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة I_icon_minitimeالخميس نوفمبر 22, 2018 7:48 pm من طرف وليدالصكر

» العقاب في الفكر القديم
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة I_icon_minitimeالخميس أكتوبر 25, 2018 10:19 pm من طرف وليدالصكر

» القانون المدني :مصادر الالتزام
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة I_icon_minitimeالأربعاء سبتمبر 12, 2018 1:12 am من طرف وليدالصكر

» السلوك الاجرامي بين الشريعة والقانون
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة I_icon_minitimeالأحد أغسطس 26, 2018 11:11 pm من طرف وليدالصكر

» انواع الكفالة
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة I_icon_minitimeالإثنين يونيو 11, 2018 7:04 pm من طرف وليدالصكر

عنوان الآي بي خاصتي
IP address
online
تصويت
ماهو رأيك بهذا الموقع؟
ممتاز
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة Vote_rcap49%حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة Vote_lcap
 49% [ 336 ]
جيد جدا
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة Vote_rcap19%حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة Vote_lcap
 19% [ 131 ]
جيد
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة Vote_rcap15%حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة Vote_lcap
 15% [ 105 ]
لابأس به
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة Vote_rcap17%حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة Vote_lcap
 17% [ 120 ]
مجموع عدد الأصوات : 692

شاطر
 

 حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وليدالصكر

وليدالصكر

عدد المساهمات : 261
تاريخ التسجيل : 18/10/2009

حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة Empty
مُساهمةموضوع: حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة   حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة I_icon_minitimeالجمعة مايو 14, 2010 9:38 pm


حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة


مقدمة:

كان ولا زال موضوع حق الأبناء الذين يتوفى والدهم قبل أبيهم ( جدهم ) في ميراث هؤلاء الآباء موضع خلاف و جدل بين المسلمين ، فمنهم من لا يرى أحقية لهم في ذلك ، نظرا لعدم استدلالهم على ما يوضح ذلك من خلال تأويلهم لآي الذكر الحكيم، و منهم من يرى أحقيتهم مستندين في ذلك إلى قول الحق تبارك وتعالى:

" كُتِبَ عَلَيْكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ إِن تَرَكَ خَيْرًا الْوَصِيَّةُ لِلْوَالِدَيْنِ وَالأقْرَبِينَ بِالْمَعْرُوفِ حَقًّا عَلَى الْمُتَّقِينَ " ( البقرة/180)

و هي الآية التي توضح العموم من الوصية لا الخصوص، أي توضح جواز التوصية للأقارب ممن يكون هناك مانعا يحجب عنهم حظهم في الإرث و ذلك على وجه العموم، و هو ما قال به أبن حزم الظاهري الأندلسي ( 384-456 ه/ 994-1064م) و غيره من الفقهاء.
و منه، وفي سنة 1946م تحديدا شُرع في دولة مصر ( جمهورية مصر العربية ) قانون الوصية الواجبة، و الذي يعطي هؤلاء الأبناء الحق بأخذ حظ والدهم المتوفى قبل والده ( جدهم ) بحكم القانون، و من ثم أخذت العديد من الدول الإسلامية بسن القوانين المماثلة[ دولة الكويت 1971م] و إن اختلفت صوره من دولة لأخرى، فمن تلك الدول من يقصر الأمر على أولاد الولد فقط و إن نزلوا و منهم من يقره بجانب ذلك لأولاد البنت قصرا، و منهم من يحدد مقداره بالثلث فقط، و منهم من يجعل مقداره هو مقدار حظ والد الأبناء في ميراث والده ( جدهم).
إذن هناك اختلاف ما بين الدول الإسلامية في مسألة إعطاء الأبناء ممن توفي والدهم قبل أبيهم نصيب من الميراث، فمنها من لا يعطي، و منها من يعطي بحكم القانون، و حتى من يعطي منهم اختلفوا فيما بينهم كما أوضحنا أعلاه، فأصبح ما هو حق لك في دولة ما ليس بحق لك في دولة أخرى، أي أصبح هذا الحق خاضعا للانتماء.
هذه الاختلافات توضح لنا مقدار التناقض في واحدة من أهم المسائل في الفقه الإسلامي ، و التي لا تتعدى كونها جزئية من موضوع مهم و حساس للعباد ألا و هو الإرث، ذلك الموضوع الذي يختص بحقوق البشر فيما بينهم ، و جل هؤلاء البشر هم من الأيتام الذين لا حول لهم و لا قوة.
و قد أوضح الحكيم الخبير لنا تلك الأهمية فجعل من إتباع حدوده في الإرث و عدم تعديها جزء من طاعته و طاعة رسوله ( صلى الله عليه و سلم) فأجزل الثواب لمن يتمسك بها، فقال عز من قائل:

" تِلْكَ حُدُودُ اللّهِ وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَرَسُولَهُ يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ "
و توعد من يتعداها بالخلود في النار و بالعذاب المهين كما جاء في الآية الرابعة عشر من سورة النساء، فقال جل من قائل:
" وَمَن يَعْصِ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَيَتَعَدَّ حُدُودَهُ يُدْخِلْهُ نَارًا خَالِدًا فِيهَا وَلَهُ عَذَابٌ مُّهِينٌ "
و ذلك من بعد ما بين تلك الحدود في الآية الحادية عشر و الثانية عشر من ذات السورة، و أشار إليها صراحة في الآية التالية ( الآية الثالثة عشر ) باسم الإشارة [ تلك ]، فقال عز من قائل:
" تلك حدود الله......."
و هي الإشارة الواضحة البينة، من حيث إن [ تلك ] من أسماء الإشارة التي لا تستخدم في اللغة العربية إلا للواضح البين من الأمر، فلا يقال [ تلك ] لما هو مستور.
من ذلك، إي من هذه الإشارة الواضحة لحدوده جل و علا و من تناقض الأقوال ما بين القول بعدم أحقية الأبناء في ميراث الآباء و القول بالأحقية نستطيع القول من أن هناك إشكالية في موضوع الإرث على وجه العموم و اختلاف كبير ما بين الفقهاء حول تلك الجزئية منه على وجه الخصوص، و هو ما انعكس كاختلاف مابين الدول الإسلامية.
و هنا يحق لنا أن نتساءل أين الحقيقة من ذلك ؟ أم أن هذا الاختلاف هو دليل صحة و باب من أبواب التيسير على المسلمين؟ و أين ذلك من قول الحق تبارك و تعالى:

" وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأَرْضِ وَلاَ طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إِلاَّ أُمَمٌ أَمْثَالُكُم مَّا فَرَّطْنَا فِي الكِتَابِ مِن شَيْءٍ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِمْ يُحْشَرُونَ " ( الأنعام/38)
وهي آية واضحة تدل على الكمال و التمام لهذا الكتاب، فلا مكان لزيادة و لا مكان لنقصان، و عليه،فإن كان لهؤلاء الأبناء من حق في تركة أبيهم ( جدهم) و هو ما يتماشى مع الفطرة السوية التي فطرنا الله عليها فلابد من وجود ما يشير إلى ذلك الحق في تلك الآيات الكريمة( آيات الإرث)، من هنا كان الدافع لهذا البحث، و الذي توصلت فيه بمنة من الله جل جلاله و بتوفيقه و مشيئته إلى ما يشير لحق الأبناء في تركة أبيهم ( جدهم ) و ذلك من خلال النص القرآني ، و عليه فلا مكان للقول بذلك الحق من خلال قوانين البشر و لا مكان لما يترتب على تلك القوانين من تجاوزات لحدود الله.
و ما ذلك إلا اجتهاد من نفسي، إن أصبت فيه فذلك بتوفيق و منة من الله جل و علا و إن لم يكن فإني أسأل الله العفو و المغفرة.

و آخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على سيد المرسلين
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حق الأبناء في ميراث الآباء ما بين النص القرآني و قانون الوصية الواجبة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـنــتــديـــات حــق القانونية :: قسم القانون العام :: احكام الـمـواريث :: احكام متنوعة في الارث-
انتقل الى: